طالب المتحدث باسم حزب العدالة والتنمية التركي عمر جليك، المجتمع الدولي، بالتدخل الفوري لوقف لوقف أعمال العنف الإسرائيلي المتصاعد، ضد الفلسطينيين العُزل في المطالب المتحدث باسم حزب العدالة والتنمية التركي عمر جليك، المجتمع الدولي، بالتدخل الفوري لوقف أعمال العنف الإسرائيلي المتصاعد، ضد الفلسطينيين العُزل في المسجد الأقصى ومحيطه.

  وقال جليك في تغريدة نشرها، الإثنين، عبر حسابه بتويتر إن "إسرائيل مستمرة في ممارسة أعمال العنف ضد الأبرياء في المسجد الأقصى".

وأردف أن "ما تقوم به إسرائيل من وحشية هو انتهاك ضد المدنيين العزل في بيت المقدس، ويعد انتهاكا صارخا للقانون والأعراف الدولية".

وأوضح جليك أن التصريحات الدبلوماسية والدعوات لوقف التصعيد التي يطلقها البعض، "دون تحرك ملموس" لوقف الاعتداءات على المسجد الاقصى، ما هي إلا محاولة لغض الطرف عن الأعمال الإجرامية المرتكبة في حق الشعب الفلسطيني".

وأكد ضرورة تدخل العالم بشكل سريع لوقف العدوان الإسرائيلي، في ظل استعداد المتطرفين اليهود لاحتلال المسجد الأقصى الشريف، على مرأى ومسمع من الجميع.

ومع ساعات الصباح، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي باحات المسجد الأقصى، واعتدت على المصلين الفلسطينيين بالرصاص المطاطي وقنابل الصوت والغاز المسيل للدموع.

وأعلنت جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني في بيان، إصابة أكثر من 305 فلسطينيين منذ الصباح خلال مواجهات مع قوات الاحتلال الإسرائيلي بالمسجد الأقصى ومحيط البلدة القديمة في القدس.

وكان المئات من الفلسطينيين قد احتشدوا في المسجد الأقصى فجرًا، لمنع أي اقتحام إسرائيلي للمسجد.

ومطلع شهر رمضان، أعلنت جماعات استيطانية عن تنفيذ "اقتحام كبير" للأقصى يوم 28 رمضان (اليوم)، بمناسبة ما يسمى بـ"يوم القدس" العبري الذي احتلت فيه إسرائيل القدس الشرقية عام 1967.

وتشهد مدينة القدس منذ بداية شهر رمضان، اعتداءات تقوم بها قوات الشرطة الإسرائيلية والمستوطنون، في منطقة "باب العامود" وحي "الشيخ جراح" ومحيط المسجد الأقصى.

المصدر :وكالة الأناضول