شدد خبير كبير في الصحة العامة في تركيا على الحاجة إلى رفع قيود "كوفيد-19" بشكل تدريجي بعد 17 مايو، عندما ينتهي الإغلاق التام.

وقال الدكتور محمد جيهان، رئيس جمعية الأمراض المعدية ومقرها أنقرة، لوكالة الأناضول، إذا لم يتم تخفيف الإغلاق تدريجيًا، فسيبدأ الناس السفر بين المدن، وبالتالي انتشار الفيروس بشكل أكبر.

وأوضح أن انخفاض عدد حالات الإصابة بفيروس كورونا واضح مع القيود المفروضة في البلاد.

وأضاف ان "الموجة الثالثة انتهت الآن في كل دول العالم باستثناء الهند".

وحث جيهان المواطنين في تركيا على الاستمرار في اتباع قواعد التباعد الاجتماعي والتدابير الوقائية بعد انتهاء الإغلاق.

وقال: "من أجل أن يكون لهذا تأثير دائم، فإن التطبيع التدريجي ضروري للغاية. بصبر، يجب رفع القيد أولاً، ثم الانتظار لمدة أسبوع أو أسبوعين ...".

وحول إعادة فتح المدارس، قال إن النسخة المتحورة من الفيروس تنتقل بشكل خاص من الأطفال، وبالتالي فإن مثل هذه الخطوة قد تسبب مشاكل.

والسبت، قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، حول الإغلاق الكامل الذي بدأته البلاد في 29 أبريل: "سنعلن جدولنا الزمني الجديد لتطبيع الإجراءات الوبائية في الأيام المقبلة".

وأضاف: "إنها إحدى الأولويات القصوى لاجتماع مجلس الوزراء المقبل".

وأكد أن إجراءات تخفيف القيود التي سيتم الإعلان عنها ستغطي أيضًا إعادة فتح المدارس في جميع أنحاء البلاد.

المصدر : وكالة الأناضول