الرئيس التركي رجب طيب اردوغان يطالب بوقف فوري لكافة الاعتداءات على المسلمين والمسجد الأقصى في القدس.

العالم الذي لا يحمي القدس والمسلمين خان نفسه وآثر الانتحار.

إسرائيل دولة إرهاب وظالمة تعتدي على مسلمين يحمون مقدساتهم ويحافظون على وطنهم ومنازلهم التي يتوارثونها منذ آلاف السنين في القدس.

كل شخص دعم بشكل غير مباشر هجمات دولة إسرائيل (على الأقصى) من خلال الصمت أو عدم إظهار موقف جدير بالاحترام، شريك في الظلم الواقع بالقدس.

من واجب كل إنسان الوقوف في وجه ظالمين يشنون اعتداءات وحشية لا أخلاقية على القدس موئل الديانات الثلاث.

نؤمن بأن نظام التضامن والتعاون العالمي آلية مهمة لا يمكن تركها لأهواء 5 دول (بمجلس الأمن)

المصدر : وكالة الأناضول