قال مدير الإندماج والإتصال في دائرة الهجرة التركية باسطنبول "سردار دال" إنه سيتم العمل  بنظام جديد خلال شهر حزيران والذي من شأنه أن ينهي جميع المشاكل والعقبات التي تواجه السوريين بموضوع الكيملك وخصوصاً الحجز والمواعيد.

جاء ذلك خلال لقائه منسق اللجنة السورية التركية المشتركة "أحمد بكورة" ومدير الإتصال في اللجنة إيناس النجار في مقر الائتلاف الوطني في أنقرة.

وذكر سردار دال أن مشاكل الإقامة السياحية في المدينة تم حلها، حيث أصبحت الإقامة تصدر خلال أسبوعين فقط.

وحول خطط الاندماج التي تعتمدها الهجرة، تحدث قال سردال إنهم يقومون بزيارات مستمرة للمناطق التي يقطنها السوريون للتعرف على أحوالهم واحتياجاتهم كما زار بعض العائلات السورية وشاركهم طعام الإفطار في  شهر رمضان المبارك.

وتحدث عن مشروع جديد تعمل عليه الهجرة مع بلدية إسطنبول حول إقامة معرض يشرح ذكريات ومعاناة الشعب السوري خلال العشر سنوات الماضية، وتعريف المجتمع التركي بها.

وتقول اللجنة في البيان الذي نشرته على صفحتها في فيسبوك إنها بشكل مستمر مع الجانب التركي أوضاع السوريين في تركيا وسبل تحسين أوضاعهم وإيجاد حلول لجميع مشكلاتهم.