أشار وزير الصحة التركي فخر الدين قوجة إلى التاريخ الذي يمكن فيه عودة الحياة لطبيعتها بشكل كامل، مع استمرار القيود وتصاعد حملة التطعيم.
وقال قوجة في تصريحات للصحفيين الثلاثاء  : " نهدف إلى العودة للحياة الطبيعية في سبتمبر، لكن من المهم أن يتم التطعيم بشكل واسع"، مشيراً إلى أنه سيكون هناك تكثيف في التطعيم خلال شهري يونيو ويوليو".
وأضاف "  نحن نعلم أن مناعة القطيع تحدث عندما يتم تلقيح 60٪ على الأقل من السكان، آمل أن يتحقق ذلك في يونيو ويوليو ونحن نعمل بجد لتحقيق ذلك".
ولفت إلى أن مؤسس شركة BioNTech البروفيسور أوغور شاهين قد يأتي إلى تركيا منتصف يونيو للمشاركة في حملة التطعيم.
وشدد على أنهم غير متأكدين من أن جميع اللقاحات تمنع انتقال العدوى، لكن لقاح BioNTech  يمنع أكثر من 90 في المائة من العدوى".
وأوضح الوزير قوجة أنه في حال تلقي 30 مليون جرعة لقاح في يونيو، فمن الممكن التطعيم حتى سن العشرين بحلول نهاية يونيو  موضحاً أن معدل التطعيم يتزايد تدريجياً.
وأشار الوزير قوجه إلى أن هناك 3 لقاحات محلية يستمر العمل بها، منها وصل في المرحلة الأولى وأخرين في المرحلة الثانية والثالثة، وتابع " إذا لم تكن هناك مشكلة في التثبيت، فسنكون قد اجتزنا المرحلة 3 في غضون أسبوعين، ونحن نسعى أن يتوفر لقاحنا الأول في سبتمبر"