أعلنت وزارة الداخلية التركية تعليق الرحلات الجوية القادمة من بنغلاديش والبرازيل وجنوب إفريقيا والهند ونيبال وسريلانكا حتى إشعار آخر.

جاء ذلك في تعميم للوزارة الإثنين، أرسل إلى الولايات التركية الـ 81، بشأن عمليات الدخول إلى تركيا من المنافذ البرية والبحرية والجوية يسري اعتبارا من 1 تموز/يوليو المقبل، بموجب مقترحات وزارة الصحة.

وأشار التعميم إلى حدوث تصاعد في تفشي جائحة كورونا مجددا في بعض البلدان، مع ظهور سلالات جديدة من الفيروس.

وأكدت الوزارة أنه لن يسمح بتنظيم رحلات مباشرة من بنغلاديش والبرازيل وجنوب إفريقيا والهند ونيبال وسريلانكا، إلى تركيا، حتى اشعار آخر.

أما بالنسبة للقادمين من دول أخرى وتواجدوا في بنغلاديش والبرازيل وجنوب إفريقيا والهند ونيبال وسريلانكا، خلال آخر 14 يوما، فسيطلب منهم ابراز تقرير اختبار PCR نتيجته سلبية (غير مصاب بكورونا) أجري قبل الدخول إلى تركيا في مدة أقصاها 72 ساعة، وسيتم وضعهم في الحجر الصحي لمدة 14 يوما، في أماكن تحددها الولايات، على أن يجرى لهم اختبار في نهاية فترة الحجر للتأكد من خلوهم من الفيروس.

من ناحية أخرى، ذكر التعميم أنه اعتبارا من 1 يوليو/تموز يشترط على القادمين من المملكة المتحدة وإيران ومصر وسنغافورة تقديم تقرير اختبار PCR سلبي النتيجة أجري خلال 72 ساعة قبل الدخول كحد أقصى.

أما بالنسبة للقادمين برا وبحرا وجوا من الدول الأخرى غير بنغلاديش والبرازيل وجنوب إفريقيا والهند ونيبال وسريلانكا وأفغانستان وباكستان والمملكة المتحدة وإيران ومصر وسنغافورة، فلن يطلب منهم ابراز تقرير اختبار جديد في حال إبرازهم وثيقة رسمية تثبت تلقيهم لقاحا مضادا قبل 14 يوما على الدخول على الأقل، أو تماثلهم للشفاء من الإصابة في غضون آخر 6 أشهر، ولن يفرض عليهم الحجر الصحي.

وفي حال عدم إبراز وثيقة تطعيم أو تماثل للشفاء، فسيطلب منهم ابراز تقرير اختبار PCR سلبي النتيجة، أجري قبل الدخول إلى تركيا في غضون 72 ساعة كحد أقصى، أو اختبار مستضد سريع أجري قبل 48 ساعة على الأكثر.

أما بالنسبة للمواطنين الأتراك فسيجرى اختبار PCR في المنافذ الحدودية لمن لا يبرز أيا من الوثائق المطلوبة كوثيقة التطعيم أو اختبار الكشف عن كورونا، وفي حال كانت النتيجة إيجابية (مصاب)

فسيسمح لهم بالدخول مع اتخاذ التدابير لضمان بقائهم في العزل بمكان إقامتهم.

المصدر : وكالة الأناضول