بادرت سيدات تركيّات وسوريّات في ولاية ماردين، جنوب شرقي تركيا، بالتعاون معاً في إنتاج كمامات طبية، في مسعى منهنّ لدعم جهود مكافحة فيروس كورونا في تركيا.

السيّدات اللواتي اجتمعن في مركز اجتماعي، تطوعن لإنتاج الكمامات، بدعم من بلدية قضاء ميديات في الولاية.

ويتم إرسال الكمامات المنتجة في المركز المذكور، إلى المحتاجين لها وإلى المؤسسات الحكومية في الولاية.

وقالت مديرة المركز، غولتان أرول، إن السيدات التركيات والسوريات، تبدين تضامناً ومساندة مشتركة، لتجاوز المرحلة الصعبة التي تمر بها تركيا والعالم أجمع، بسبب فيروس كورونا.

وأوضحت أن السيّدات السوريّات تعملن الآن على رد الجميل لسكان الولاية الذين استضافوهم، عقب فرارهم من الحرب الدائرة في بلادهم.

بدورها، قالت السيدة السورية سهام إمام، إنهم يحاولون دعم جهود مكافحة كورونا في تركيا، عبر إنتاج الكمامات، وبشكل تطوعي.

وأعربت عن أملها في تجاوز هذه المرحلة الصعبة، في أقرب وقت ممكن.